جولة في فكرعبد الله كنون ـ أحمد مهابة


عقلة فبت عد ملا . نلن  القاهرة ل أحمد منابقإ  في السادس من ذي الحجة سنة ٥»هأ هجرية الموافق للتاسع من بوليو عام ةلالآه » وفي مدينة طنجة. عند مجمع البحرين. أقل نجم ملا الدنيا وشغل للناس يعلمه وقضله، هو العلامة الفقيه. الأديب الشاعر السصي، اللغوي الؤرع، المناضل الوطني. الأستاذ عيد الله بن عبد الصعد بن التهاسيكنون، الذي كان يحق أس الوجوه اللامعة للحركة الاصلاحية السلفية والوطنية والدستورية في الغرب. حيث كان من الذين اشتركوا في تأسيس الكتلة الوطنية الأولى. التي انبثقت عنها جميع الأحزاب السياسية المغربية بعد ذلك. وعندما توحدت بلاد المغرب بانضمام المنطقة الخليقية الى للمنطقة السلطانية عاد عبد الله كنون الى طنجة. الشي كان قد غادرها أيام الأزمة السياسية وعين حاكما لها. حيث نجبي في تصفية النظام الدولي الذي كان قائما آنذاك في طنجة . وربطها بالحكومة المغربية.  ولم يكن عبد الله كتنون مصلحا نظريا فحسب يكتفي يأن يدغدغ مشاعر القارسة ويحرك عواطقهم، وإنما كان مصلحا يضرب المثلء ويجسم النموذج، قاسس المعهد الديني بطنجة وتولى ادارته. كما أنشأ مدرسة حرة للينين خرجت الكثير من المثقفين. وأصدر مجلة شهرية باسم لسان الدين ، تعالج القضايا السياسية والثقافية كما أثرى عبد الله كنون المجامع اللغوية والعلمية في الشرق والضرب بالآراء النافذة والأفكار المتميزة والأبحاث الدققة كما أثرى الكتبة     الله لهذه الأمة على رأس كل مائة عام مسن يجدد لها أمر دينها»،إذ يعتبر العلامة عبد الله كنون أن التجديد أمر سن صميم الدين الأسلامي. عند انقراض الراسخة في العلم من أهل القرن السابق وافتقار أهل القرن اللاحق الى من يؤدي لهم الأمانة ويميز عبد الله كنون بين الجدد والمجتهد فيرى أنه لا يشترط في الجدد أن يكون مجتهدا لأن الجدد لا يهمه استنباط الأحكام وتقريع المسائل بقدر ما يهمه المخاضة عل شعائر الدين وتقرير شرائعه. أما المجتهد فهو فقيه أكثر منه مجددا، ولذلك قان التجديد عند عبد الله كنون أوسع دائرة وأبلغ أثرا في إحياء معالم الدين. كذلك يرى أن الجدد لا يظخط فيه أن يكون حاكما له نفوذ وسلطان. كما كان شان خاسس الخلفاء الراشدين عمر بن عبد العطبذ، وإنما المجتهد هند عبد الله كنون هو داعية ديني من الطراز الأول. لديه من وسائل الإقناع وطرق التبليغ ما يغني عين النفوذ والسلطان. وإن ذلك هو مضمون الحديث الشريف الهي يجعل به النبي عليك من العلماء حراسا على  ميراثه وميراث الأنبياء من قبلهم إذ يقول علالي «يحعل هذا العلم من كل خلف أعداء له ينفون عنه تحريف الضالين وامتحان البطلة وتأويل الجاهلين»٠  ويعتبر العامة سد الله كنون أن للتجديد غايات ثااثق الأولى هسي رد النصوص الشي يعرفها الضلا٠ة من أهل البدع الى أصلها والثانية ضي دحض التأويلات الفاسدة الشي يتخذها الجهال بحكمة التشريع ذريعة لنقله معالم الإسلام. والثالثة هي إبطال الدعاوي الكاذبة وفضح الطين بليسون الحق بالباطل. هذه الغايات الثلاث هي التي يتمثل فيها عمل الجدد الذي يريد أن يعود الدين على يده غضا طريا كما انزلي والحاقدة على جوهر الديني من أن يطرأ عليه أي تغييرم٠ ......  اا««ا«،عاال»،لالالاللاهلاللا

محمد الخامس يستقبل العلامة عبد الله كنون
محمد الخامس يستقبل العلامة عبد الله كنون

فضيلة الفقيه كنون يقف بحرضة صاحب الجلالة الحسن الثاني نصره الله وبرفقتهما ذ. الجليل أحمد بن سودة
فضيلة الفقيه كنون يقف بحرضة صاحب الجلالة الحسن الثاني نصره اللهوبرفقتهما ذ. الجليل أحمد بن سودة

عبد الله كنون
عبد الله كنون

الأستاذ عبد الله كنون صحبة حرمه المصون
الأستاذ عبد الله كنون صحبة حرمه المصون
عقلة فبت عد
ملا . نلن

القاهرة ل أحمد منابقإ

في السادس من ذي الحجة سنة ٥»هأ هجرية الموافق للتاسع من بوليو
عام ةلالآه » وفي مدينة طنجة. عند مجمع البحرين. أقل نجم ملا الدنيا وشغل
للناس يعلمه وقضله، هو العلامة الفقيه. الأديب الشاعر السصي، اللغوي
الؤرع، المناضل الوطني. الأستاذ عيد الله بن عبد الصعد بن التهاسيكنون،
الذي كان يحق أس الوجوه اللامعة للحركة الاصلاحية السلفية والوطنية
والدستورية في الغرب. حيث كان من الذين اشتركوا في تأسيس الكتلة الوطنية
الأولى. التي انبثقت عنها جميع الأحزاب السياسية المغربية بعد ذلك. وعندما
توحدت بلاد المغرب بانضمام المنطقة الخليقية الى للمنطقة السلطانية عاد عبد الله
كنون الى طنجة. الشي كان قد غادرها أيام الأزمة السياسية وعين حاكما لها.
حيث نجبي في تصفية النظام الدولي الذي كان قائما آنذاك في طنجة . وربطها
بالحكومة المغربية.

ولم يكن عبد الله كتنون مصلحا نظريا فحسب يكتفي يأن يدغدغ مشاعر
القارسة ويحرك عواطقهم، وإنما كان مصلحا يضرب المثلء ويجسم النموذج،
قاسس المعهد الديني بطنجة وتولى ادارته. كما أنشأ مدرسة حرة للينين خرجت
الكثير من المثقفين. وأصدر مجلة شهرية باسم لسان الدين ، تعالج القضايا
السياسية والثقافية كما أثرى عبد الله كنون المجامع اللغوية والعلمية في الشرق
والضرب بالآراء النافذة والأفكار المتميزة والأبحاث الدققة كما أثرى الكتبة



الله لهذه الأمة على رأس كل مائة عام مسن يجدد لها أمر دينها»،إذ يعتبر العلامة
عبد الله كنون أن التجديد أمر سن صميم الدين الأسلامي. عند انقراض
الراسخة في العلم من أهل القرن السابق وافتقار أهل القرن اللاحق الى من
يؤدي لهم الأمانة ويميز عبد الله كنون بين الجدد والمجتهد فيرى أنه لا يشترط
في الجدد أن يكون مجتهدا لأن الجدد لا يهمه استنباط الأحكام وتقريع المسائل
بقدر ما يهمه المخاضة عل شعائر الدين وتقرير شرائعه. أما المجتهد فهو فقيه
أكثر منه مجددا، ولذلك قان التجديد عند عبد الله كنون أوسع دائرة وأبلغ أثرا
في إحياء معالم الدين. كذلك يرى أن الجدد لا يظخط فيه أن يكون حاكما له
نفوذ وسلطان. كما كان شان خاسس الخلفاء الراشدين عمر بن عبد العطبذ،
وإنما المجتهد هند عبد الله كنون هو داعية ديني من الطراز الأول. لديه من
وسائل الإقناع وطرق التبليغ ما يغني عين النفوذ والسلطان. وإن ذلك هو
مضمون الحديث الشريف الهي يجعل به النبي عليك من العلماء حراسا على

ميراثه وميراث الأنبياء من قبلهم إذ يقول علالي «يحعل هذا العلم من كل خلف
أعداء له ينفون عنه تحريف الضالين وامتحان البطلة وتأويل الجاهلين»٠

ويعتبر العامة سد الله كنون أن للتجديد غايات ثااثق الأولى هسي رد
النصوص الشي يعرفها الضلا٠ة من أهل البدع الى أصلها والثانية ضي دحض
التأويلات الفاسدة الشي يتخذها الجهال بحكمة التشريع ذريعة لنقله معالم
الإسلام. والثالثة هي إبطال الدعاوي الكاذبة وفضح الطين بليسون الحق
بالباطل. هذه الغايات الثلاث هي التي يتمثل فيها عمل الجدد الذي يريد أن
يعود الدين على يده غضا طريا كما انزلي والحاقدة على جوهر الديني من أن
يطرأ عليه أي تغييرم٠ ......

اا««ا«،عاال»،لالالاللاهلاللا

شارك الموضوع على :    Facebook Twitter Google+ Stumble Digg

ابحث بكل أمان في المواقع العلمية و الإسلامية الموثوقة

ابحث بكل أمان في المواقع العلمية و الإسلامية الموثوقة
لا تنس أن تجعل رابط الموقع في المفضلة ـ Favoris

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

هذا الموقع آمن و لا يوجد به اشهار و لن يوجد